الرئيسية / أنشطة الشركة / وفد من مدينة القدس يزور السفارة التونسية لتقديم التعازي

وفد من مدينة القدس يزور السفارة التونسية لتقديم التعازي

القدس – رام الله – توجه يوم الخميس الماضي وفد مقدسي على رأسه الوزير السابق معالي المهندس مازن سنقرط وعميد الإصلاح في القدس وفلسطين الحاج موسى تيم “أبو الوليد” وعدد من وجهاء القدس ورجال الأعمال منهم رجل الأعمال السيد عدنان قرّش “أبو صفوت” والسيد سامي قرّش والدكتور سالم أبو خيزران والسيد أحمد المشعشع والعميد إبراهيم زغره والسيد أبو همام حجازي لتقديم واجب العزاء في السفارة التونسية بضحايا الهجوم الإرهابي على المتحف الوطني بباردو في تونس.

وتحدث باسم الوفد عميد الإصلاح في القدس وفلسطين الحاج موسى تيم وأعرب عن صادق التعازي باسم الشعب الفلسطيني عامة وأهل القدس خاصة إلى رئاسة الجمهورية التونسية وعلى رأسها الرئيس التونسي القائد السبسي والحكومة التونسية والشعب التونسي الشقيق في ضحايا الاعتداء الإرهابي على المتحف التونسي.

وأكد الحاج تيم ومعالي المهندس سنقرط على استنكار مثل هذه الاعتداءات الإجرامية وعلى تضامن أهالي القدس وعموم الشعب الفلسطيني مع الأشقاء في تونس في هذا المصاب الجلل.

كما عبر سعادة السفير التونسي الحبيب بن فرح عن شكره وامتنانه إلى أهالي القدس خاصة والشعب الفلسطيني عامة على تضامنهم مع الشعب التونسي مؤكداً على عمق العلاقة التاريخية بين الشعبية.

التعليقات

التعليقات

عن رافع مسودي